القائمة الرئيسية

الصفحات

ستتعافين يا إيطاليا..


إلى أخي شراف، عبد القادر لحسيني وأميمة، أيوب، جوديا وأمهم نورا
أبناء أخي عبد الكبير، رشيدة، مصطفى، محسن..
أصهاري خالد، عبد القادر، سعيد وأمين الجبلي.. و أبنائهم
رفاقنا وأصدقاؤنا "لامين" عبد العزيز ابن عمي، امحمد .. 
والآخرون.

عشرات العشرات من أفراد العائلة..
أقرباؤنا من جهة أمي وأبي.

أصدقاء الطفولة والأحياء والأماكن التي طبعت الذاكرة
أبناء المدينة والإقليم والجهة ..
والبلاد ككل
كل مغاربة إيطاليا.

الشعب الإيطالي الذي استضاف كل شعوب الأرض !

هذه الأغنية الجميلة التي لم تقف اللغة الايطالية البسيطة والجميلة والعميقة كشعبها عائقا أمام التفاعل معها..

"ستتعافين يا ايطاليا"
مع خالص المتمنيات للشعب الايطالي العظيم (ومن ضمنه أفراده مغاربة إيطاليا) أن يتحاوز هذه المحنة الوبائية في أقرب الأوقات وبأقل الخسائر.

رحال لحسيني، فاعل نقابي و حقوقي.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات